نقل التلفزيون السوري عن مصدر عسكري قوله، إن الجيش السوري النظامي والقوات المتحالفة معه "تحكم السيطرة على مدينة تدمر".

وكانت قوات الجيش قد استعادت بلدة العامرية شمال تدمر بدعم من الطائرات الروسية، بعد اشتباكات عنيفة مع مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية"، حسب التلفزيون الرسمي السوري.

 

من جانبه، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إنه ما زالت هناك أصوات إطلاق نار في الجزء الشرقي للمدينة صباح اليوم الأحد، إلا أن الجزء الأكبر من مقاتلي داعش انسحبوا وتراجعوا شرقا تاركين تدمر تحت سيطرة الحكومة.

وفي وقت سابق الأحد، أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن مقاتلاتها الحربية نفذت 40 طلعة جوية فوق مدينة تدمر خلال الساعات الأربعة والعشرين الماضية، وضربت 158 هدفا لتنظيم الدولة وقتلت أكثر من 100 مسلح من عناصر التنظيم المتطرف.

وكان داعش قد تمكن من طرد القوات الحكومية من البلدة في غضون أيام قبل أن يدمر بعضا من أشهر الآثار المدرجة على قائمة المواقع التراثية الخاصة بمنظمة اليونسكو، إذ يعتقد المتطرفون أن الآثار القديمة تشجع على عبادة الأوثان.