أطلقت صباح اليوم قذيفة هاون من الجانب السوري نحو قواعد عسكرية تابعة للجيش الإسرائيلي تقع على جبل الشيخ في هضبة الجولان، دون وقوع ضحايا أو ضرر مادي. وردّ جيش الدفاع بنيران سلاح المدفعية نحو مصادر إطلاق النار من الجانب السوري. وقام الجيش بتقديم شكوى لقوات الأمم المتحدة في الجولان.
وقال مصدر عسكري إن الجيش لم يحدد بعد مكان وقوع القذيفة ولم يحدد كذلك نوع السلاح إن كان قذيفة أو صاروخ. ويدرس الجيش الإسرائيلي الاحتمال أن يكون إطلاق النار من الجانب السوري مقصودا.
بموازاة ذلك، أفاد الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي بأن الطيران الإسرائيلي قصف موقعين في قطاع غزة في أعقاب إطلاق قذائف من غزة إلى إسرائيل. وقال الناطق إن استهداف الموقعين كان دقيقا، وهما بؤرتان للإرهاب في جنوب غزة ومركزها.
وشدّد مسؤولون في الجيش الإسرائيلي على أن "الجيش لن يتحمل محاولات لإلحاق الضرر بمواطني إسرائيل وجنودها"، وأن الجيش "سيرد على أي مصدر للإرهاب ضد دولة إسرائيل".