قريبًا جدّا ستستطيعون معرفة كيف ستبدون بعد 10 سنوات، بل وبعد ثلاثين عامًا. تدّعي مجموعة العلماء من جامعة واشنطن الآن أنّها نجحت في صناعة برنامج يتنبّأ بنجاح نضوج الطفل ابن الثلاث سنوات، حتى سنّ متأخرة جدّا، وذلك باستخدام الإنترنت.

يأخذ البرنامج - الذي تم تمويل تطويره من قبل إنتل وجوجل - صورة للطفل ابن العام التي أُدخلت إليه ويقارنها مع صور أخرى لأشخاص في أجيال مختلفة تم رفعها للشبكة. وهذا مع الأخذ بعين الاعتبار جنس الطفل وأصله العرقي، وهو يحسب أي أنماط نضوج ستحدث له وينشئ صورًا له لكلّ جيل حتى سنّ 100 عام.

Illumination-Aware Age Progression البرنامج الذي يعرف كيف ستبدون في كلّ جيل

Illumination-Aware Age Progression البرنامج الذي يعرف كيف ستبدون في كلّ جيل

وحسب ادعاء ستيفن وايتس، وهو محاضر في علوم الحاسوب والهندسة في الجامعة، فقد أظهر الباحثون لمجموعة من الأشخاص سلسلة الصور الحقيقية للأشخاص البالغين إلى جانب صور من مرحلة البلوغ لنفس الأشخاص كما تم إنشاؤها من قبل البرنامج. في نحو نصف الحالات، اعتقد المشاركون أنّ الصور التي أنشأها البرنامج هي الحقيقية، ممّا يثبت حسب ادّعائه أنّه موثوق كثيرًا.

يمكن تركيب البرنامج على كمبيوتر عادي، ولا يحتاج إلى موارد استثنائية. وهو يحتاج إلى 30 ثانية فقط لإنشاء سلسلة نتائج بالنسبة لوجه شخص واحد. من بين استخداماته، يُشير الباحثون إلى قدرته على معرفة كيف يبدوا الأشخاص الذين فُقدوا وهم أطفال ولم يتم العثور عليهم منذ ذلك الحين. ثمة استخدام آخر للبرنامج هو إنشاء مؤثرات خاصة في الأفلام، والتي تجعل الممثّلين الشباب يبدون كبارًا.

سيتيح الباحثون قريبًا للجمهور تجربة البرنامج، وهم يعملون الآن على إضافة القدرة على حساب عوامل مثل التجاعيد، التغيّرات الطبيعية في لون الشعر وغيرها.