قال محققو الامم المتحدة اليوم الاربعاء ان قوات الحكومة السورية قتلت مدنيين وقصفت مستشفيات وارتكبت جرائم حرب أخرى أثناء قيامها بهجمات واسعة النطاق لاستعادة اراض في الشهور القليلة الماضية.

وذكر المحققون في أحدث تقرير لهم عن الفترة ما بين 15 مايو ايار و15 يوليو تموز ان قوات المعارضة ومن بينها مقاتلون اسلاميون اجانب ارتكبت جرائم حرب ومنها الاعدام وأخذ رهائن وقصف أحياء مدنية.