قال الوسيط الدولي الأخضر الإبراهيمي إن اليوم الأول من المحادثات المباشرة بين طرفي الصراع في سوريا لم يحرز نتائج مهمة لكنه يأمل ان تؤدي المحادثات إلى وصول إمدادات الاغاثة الإنسانية إلى مدينة حمص المحاصرة.

وأضاف الإبراهيمي في مؤتمر صحفي اليوم السبت بعد اجتماعات بين وفدي الحكومة السورية والمعارضة في مقر الامم المتحدة في جنيف "لم نحقق الكثير لكننا سنواصل (المحادثات)."

وقال انه اذا أمكن التوصل إلى اتفاق غدا الأحد فسوف تصل قافلة مساعدات انسانية إلى مدينة حمص في اليوم التالي. وتابع انه ينوي اجراء مناقشات غدا الأحد بشأن اطلاق سراح الأسرى من الجانبين.

وقال الإبراهيمي انه عرض خططه في اجتماع الصباح من اجل احراز تقدم في المحادثات خلال الاسابيع القادمة.