قال الرئيس السوري بشار الاسد يوم الاثنين انه لا يوجد اي موعد محدد لانعقاد مؤتمر جنيف 2 الذي يهدف الى انهاء الحرب الاهلية في بلاده مؤكدا انه لا توجد عوامل تساعد على انعقاده.

وقال الاسد ايضا الذي يواجه تمردا مسلحا ضد حكمه منذ عامين ونصف العام انه قد يفكر بالترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة في عام 2014 قائلا في مقابلة مع قناة الميادين العربية "شخصيا لا أرى أي مانع من ترشحي للانتخابات الرئاسية المقبلة."

ويحكم الرئيس بشار الاسد سوريا منذ عام 2000 عندما توفي والده الرئيس حافظ الاسد الذي حكم البلاد اكثر من ثلاثة عقود.

وردا عن امكانية انعقاد المؤتمر في الثالث والعشرين والرابع والعشرين من نوفمبر تشرين الثاني قال الاسد إنه لا يوجد أي موعد حتى هذه اللحظة.مشيرا أيضا إلى غياب عوامل تساعد على انعقاده إذا كان يراد له النجاح.

وترتب موسكو وواشنطن لعقد محادثات سلام بشأن سوريا في جنيف الشهر القادم لكن الاطراف المتحاربة لم تبد استعدادا لتقديم تنازلات. وقتل أكثر من 100 الف شخص اثناء الحرب الاهلية التي بدأت في مارس اذار 2011.

وتؤيد القوى الغربية مدعومة من دول عربية وتركيا قوات المعارضة بينما تؤيد روسيا وايران الاسد.