إنه كابوس كل مذيع في العالم، أن تصيبه نوبة من الضحك خلال قراءة نشرة أخبار والتي يجب أن تتسم بالجدية والرزانة حسب عرف مهنة الصحافة. وهذا ما حصل للمذيع اللبناني الذي لم يستطع كبت نوبة ضحك أصابته للحظات خلال قراءة خبر، وراح يعتذر في كل مرة تتسرب ضحكته.

وقامت المذيعة إلى جانبه بتخفيض رأسها تفاديا لإظهار ضحكتها، وبعدها ختمت النشرة بالتعليق على أهمية الابتسامة حفاظا على ماء وجه القناة.

شاهدوا المقطع: