قال مفتي القدس والديار المقدسة الشيخ محمد حسين اليوم الاربعاء ان ساحات المسجد الاقصى شهدت مواجهات عنيفة بين المصلين والشرطة الاسرائيلية.

وأضاف المفتي في إتصال هاتفي مع رويترز "ضربوا (الجنود الاسرائيليون) قنابل الغاز والصوت مما أدى الى اصابة عدد كبير (من المصلين) عدد منهم تم إسعافه في عيادات المسجد الاقصى."

وقال مصور لرويترز أن مواجهات جرت بين المواطنين وقوات الأمن الإسرائيلية عند البوابات المؤدية الى المسجد الاقصى.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية ان نحو ألف جندي اسرائيلي اقتحموا المسجد الاقصى وقدرت عدد المصابين من المصلين بخمسة وعشرين جراء إستنشاقهم الغاز المسيل للدموع.

ووصفت الهيئة الإسلامية المسيحية في بيان لها "اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الاقصى المبارك صباح اليوم عبر بابي المغاربة والسلسلة والإنتشار بشكل كبير استفزازي... وتطور خطير تجاه حرمة المسجد المبارك أولا والمقدسات الاسلامية والمسيحية ثانيا."

وقالت مصادر إسرائيلية ان اصيب شرطي بجروح طفيفة صباح اليوم, اثر قيام عشرات الشبان الفلسطينيين, بعضهم ملثمين بالقاء الحجارة باتجاه قوات الامن بعد فتح المكان امام زيارة المواطنين اليهود والاجانب.