أظهر استطلاع رأي جديد، أجرته شركة "ستات نت"، لصالح القناة الإسرائيلية العاشرة، ونشر أمس الخميس، أن ثمة استياء متزايد من القائمة العربية المشتركة، لدى عرب 48، إذ قال 69% من المشاركين في الاستطلاع إن قرار القائمة، ورئيسها أيمن عودة، عدم المشاركة في جنازة بيريس، كان خاطئًا ولا يمثلهم.

وفقط 18% قالوا إن القرار كان صائبا. وجاء أيضا في الاستطلاع أن النائب الأكثر شعبية في القائمة ليس رئيس القائمة، إنما النائب أحمد الطيبي من الحركة العربية للتغيير، إذ حظي على تأييد 39% من المستطلعة آراؤهم، في حين حظي عودة على 18%. وبرز أيضا المعطى أن 31% قالوا إن لا أحدا في القائمة يمثل موقفهم بصورة جيدة.

وأجاب 33% عن السؤال: إلى أي مدى تؤمن بالأحزاب العربية؟ إنهم لا يؤمنون بهم بتاتا. و30% قالوا إنهم يؤمنون بهم على نحو متوسط. و20% قالوا إنهم يؤمنون بهم على نحو قليل.

إذن، هل أخطأ النواب العرب حينما حسبوا أن جمهورهم العربي معهم؟ حسب الاستطلاع نعم.