ما هو رأي الجمهور الإسرائيلي في أداء الحكومة؟. أظهرت مُعطيات مؤشر السلام الشهرية التي تنشرها هذا الصباح (الاثنين) جامعة تل أبيب والمركز الإسرائيلي للديمقراطية أن أقل من نصف الجمهور ينظرون نظرة إيجابية إلى أداء حكومة نتنياهو.

العلامة العامة التي أعطاها الجمهور للحكومة هي 5 من 10. أما فيما يخص الأمن فإن الجمهور مُنقسم - 47% نظروا إلى أداء الحكومة في هذا المجال نظرة "جيدة" أو "جيدة جدًا"، واعتبرت نسبة مماثلة أن أداء الحكومة "ليس جيدًا كثيرًا" أو "ليس جيدًا أبدًا". بينما نجد أن الناس راضون أكثر قليلاً في المجال الاقتصادي - 58% من الجمهور الإسرائيلي عبّروا عن الأداء الجيد للحكومة في هذا المجال.

نتنياهو في جولة أمنية على الحدود الإسرائيلية- السورية في هضبة الجولان (GPO)

نتنياهو في جولة أمنية على الحدود الإسرائيلية- السورية في هضبة الجولان (GPO)

سياسيا، يعتقد 52% من اليهود الذين طالهم الاستطلاع أن المحافظة على الأغلبية اليهودية في الدولة أهم من سيادة إسرائيل على كل المناطق. هذا على الرغم من أن 71.5% من الجمهور اليهودي اعترضوا على تسمية سيطرة إسرائيل على المناطق بـ "احتلال".

أظهرت مُعطيات أُخرى تتعلق بالمجال الأمني أن 64% من الوسط اليهودي يخشون على سلامتهم الشخصية أو سلامة أقربائهم، وهذا تراجع بنسبة 5% مُقارنة بالشهر الماضي. وقد كان الوضع أسوأ بكثير فيما يتعلق بالعرب الذين طالهم الاستطلاع - 73% عبّروا عن خوفهم على أمنهم الشخصي. وقد قسّم تصريح نتنياهو، فيما يتعلق بمستقبل الجولان على ضوء التطورات في سوريا، الجمهور اليهودي والعربي: 51% من اليهود دعموا هذا التصريح، مقابل 62% من العرب الذين طالهم الاستطلاع قد عارضوا ذلك.

رئيس الأركان الإسرائيلي، غادي أيزنكوت (Miriam Alster/FLASH90)

رئيس الأركان الإسرائيلي، غادي أيزنكوت (Miriam Alster/FLASH90)

تعتقد غالبية من 59% من مجموع المشاركين في الاستطلاع أن عاصمة إسرائيل هي مدينة مُقسّمة بين القدس الغربية والشرقية. وأجابت من بينهم غالبية ساحقة من المُصوتين للأحزاب اليسارية (المعسكر الصهيوني وميرتس) 85% - 88% بالإيجاب عن هذا السؤال. وكذلك كانت المُعطيات مُلفتة جدًا أيضًا في أوساط الأحزاب اليمينية. وافق 52% من مؤيدي حزب البيت اليهودي على هذا الادعاء وكذلك 49% من مؤيدي الليكود.

حظي رؤساء الأذرع الأمنية في الدولة - رئيس الأركان، غادي أيزنكوت والمُفتش العام للشرطة الإسرائيلية، روني الشيخ، بنسبة ثقة عالية (71% و 56% حسب الترتيب). وحظي وزير الدفاع، موشيه يعلون، أيضًا بنسبة ثقة عالية، 58%. وحظي رئيس الحكومة، نتنياهو، بـ 40% من الدعم فقط، وجاء في آخر هذه القائمة رئيس المُعارضة حاييم هرتسوغ، بنسبة 15% من الدعم.

المرشحة هيلاري كلينتون (AFP)

المرشحة هيلاري كلينتون (AFP)

يعتقد 40% من اليهود أن هيلاري كلينتون أفضل لإسرائيل، مُقابل 31% يعتقدون أن دونالد ترامب أفضل من هذه الناحية. كشف سؤال طُرح في الاستطلاع عن أن 62% ممن طالهم الاستطلاع، من اليهود، يعتقدون أنه إذا انتُخب ترامب رئيس الولايات المُتحدة سيكون مُلتزمًا بحماية أمن إسرائيل. مُقارنة بـ 48% ممن يعتقدون أن كلينتون ستعمل على وقف أية محاولة لمهاجمة إسرائيل أو عزلها.