كشفت نتائج استطلاع نُشر صباح اليوم، وأجري أمس (الإثنين) من قبل معهد "فانلس بوليتيكس" لصحيفة "معاريف"، أنّ معظم الإسرائيليين لا يؤيّد الهجوم البرّي على قطاع غزة. وأجاب 47% من المستَطلَعين أنّهم لا يؤيّدون الهجوم البرّي للجيش الإسرائيلي على القطاع، 15% قالوا إنّهم لا يعرفون، وفقط 38% يدعمون الهجوم البرّي.

ويظهر من الاستطلاع أيضًا أنّ ردّ الفعل الإسرائيلي على التصعيد في إطلاق الصواريخ من قطاع غزة تجاه بلدات الجنوب يُعتبر من قبل معظم الشعب ضعيفًا. يعتقد 60% من المستَطلَعين أنّ الجيش الإسرائيلي لم يردّ بقوة على إطلاق الصواريخ باتجاه بلدات الجنوب في الأسبوعين الماضيَين.

أمّا سكّان الجنوب، الذين يتلقّون الصواريخ من غزة، فهم أكثر حزمًا في هذا التأكيد: 77% منهم يرى أنّ ردّ فعل الجيش الإسرائيلي ضعيفًا، و 56% يؤيّدون الهجوم البرّي على القطاع. من الجدير بالذكر أنّ الاستطلاع قد أجريَ أمس، قبل أنّ يهاجم الجيش الإسرائيلي جوّا نحو 50 هدفًا لحماس في القطاع.

ويُذكر أنّ الاستطلاع أجريَ على 400 عضو في المجموعة السياسية لموقع Panel4All لإجراء الأبحاث في شبكة الإنترنت، وقد أجريَ على عيّنة تمثّل السكّان البالغين في دولة إسرائيل: من سنّ 18 فما فوق.