قامت شركة الهامبورغر الإسرائيلية "بورغررانش"، مؤخرًا، بتسويق أول هامبورغر اجتماعي من نوعه في إسرائيل. يدور الحديث عن هامبورغر يُمكن تقاسمه وأطلقت الشركة عليه اسم "سلايسبورغر". يتكون "سلايسبورغر" من ست وجبات هامبورغر صغيرة تجتمع لتُشكل قطعة هامبورغر كبيرة والفكرة مبنية على فكرة تقسيم البيتزا.

يتم تقديم الهامبورغر الجديد مع الخضراوات والصلصات المشهورة المميزة لشركة "بورغررانش" والمعروفة لدى الإسرائيليين. أطلقت شبكة المطاعم حملة تسويقية واسعة لمُنتج "سلايسبورغر" بتكلفة بلغت 2 مليون شاقل والتي تم تصويرها في أحد فروع الشبكة في تل أبيب.

على الرغم من أصالة بورغررانش، لم ينظر بعض النُقاد الإسرائيليين بعين إيجابية للنتائج في الواقع. فادعى بعض النقاد الذين طلبوا الوجبة بأن اللحم في الهامبورغر الاجتماعي نكهته ليست لذيذة ولا تُشبه نكهة الهامبورغر العادي الخاص بالشركة، وادعى آخرون أن الهامبورغر لذيذ ولكنه صغير مُقارنة بقطعة الخبز الكبيرة المُرفقة به.