ذكر مصدر مقرب من حزب الله لوكالة فرانس برس أن 6 عسكريين ايرانيين قتلوا في الغارة المنسوبة لإسرائيل التي استهدفت أمس الأحد منطقة القنيطرة في جنوب سوريا، وتسببت كذلك بمقتل 6 عناصر من حزب الله اللبناني، بينهم نجل عماد مغنية.

وقال المصدر "تسببت الغارة الاسرائيلية أمس بمقتل ستة عسكريين ايرانيين، بينهم قياديون، بالإضافة الى العناصر الستة في حزب الله"، مشيرا الى ان "الجميع كانوا ضمن موكب من ثلاث سيارات" عندما تم استهدافهم.

وأكدت قوات الحرس الثوري أن الجنرال، محمد علي الله دادي، كان بين العسكريين الذين تم تصفيتهم أمس.