تُلزَم جميع النساء في إيران بتغطية الرأس. ولكن المرأة في هذا الفيلم القصير قرّرت أن تخلع حجابها كَي ترقص بمُطلقِ حرّيّتها. وعلى ما يبدو هذا ما ساعد بإنجاح الفيلم إلى هذا الحدّ ...

تظهر في هذا الفيلم امرأة استهلّت بالرقص على إيقاعات موسيقى إيرانيّة تقليديّة، وفي بداية رقصها قامت بإزالة الحجاب ورميه جانبًا. استمرت بعدها بهزّ جسدها، وتبيّن لاحقا أنّها تقف على سقف سيّارة، وتظهر خلفها كثبان رمليّة. ومن غير الواضح بأي منطقة في إيران تم تصوير هذا الفيلم، إلّا أنّه من المؤكّد أنّه داخل حدود إيران.

وبعد تحميل هذا الفيلم على شبكة الإنترنت، تم نشره بوسائل عدّة (عبر مواقع يوتيوب، فيس بوك،  وأخرى تختصّ بعرض الأفلام)، وخلال بضع أيّام انتشر بشكل كبير على نطاق العالميّة. يدلّ رقص هذه المرأة على رغبة النساء الإيرانيّات بفكّ قيود الدين، ولكن نأمل ألّا يقضي نظام حرس الثورات الإيرانيّ بوضع حدّ لحياتها...