سُجل في الأمسِ حدث تاريخي صغير في تويتر: صورة التقطتها الكوميدية الأمريكية وعريفة حفل الأوسكار ألين دي جينيريس (Eleen Degeneres)، أصبحت الصورةَ الأكثر تغريدًا، متجاوزةً بقليلٍ الصورة التي كانت حتى الآن حائزة على اللقب وهي صورة أوباما التي عُرضت في تويتر يومَ فوزه في الانتخابات، وفيها يضُم رئيس الولايات المتحدة زوجته إليه وكُتب في النص المرفق:” أربع سنوات أخرى". حظِيَت الصورة بـ 781,564 تغريدة (مشاركات، بلغة تويتر).

دي جينيريس التي أعلنت مُسبقًا عن نيّتها بالقيام بالصورة "الذاتية" الأشهر عالميًّا، جمعت نُخبة النجوم في الحفل: براد بيت، جوليا روبرتس، جينيفر لورنس، ميريل ستريب، أنجلينا جولي، جارد لتو، كيفين سبيسي، تشانينغ تيتوم، لوبيتا نيونجو، وبرادلي كوبر، الذي أمسك بالكاميرا- وتصورت معهم صورة ذاتية جماعية .

“لو أن ذراع برادلي كوبر كانت أطولَ قليلا"، كتبت جينيريس تحتَ الصورة. خلالَ نصف ساعة فقط غرّدت الصورة في أرجاء تويتر بما يضاهي مليون مرة. وبعد نصف ساعة أخرى، كان قد تمَ تحطيم رقم أوباما القياسي. حتى نهاية الحفل، حازت الصورة ما يفوق مليون تغريدة.

كتبنا سابقًا عن الظاهرة الرائعة التي تقطع أشواطًا في تحطيم الأرقام القياسية: التصوير الذاتي "Selfie". وإليكم موجزَ المقال عن أي صور ذاتية ينبغي أن تكون لكم:

1. الكلاسيكية: صورة بسيطة باستخدام كاميرا في اليد ومظهر مرآة على الحائط، " مرآة، مرآة دعيهم يرون من هي أجمل فتيات المدينة".

2. العارضة: "ها أنا مع نظارات شمسية وعقد جديد ووشاح وفستان أو قبعة جميلة".

3. العائلية: "إنني رائع مع عائلتي الغالية ومع أولادي الرائعين".

4. الفنية: "لست جميلا فقط بل ومبدعا أيضًا، وغالبًا تكون الصورة مع خلفية مميزة وبالأبيض والأسود حيث تلتقط الأفق".

5. السائحة: "أردت أن أريكم الفندق الذي أقطن فيه الآن أو أجمل شاطئ.