هجوم مشترك ضدّ وزير المالية، لبيد: هاجم أعضاء الكنيست من المعارضة وزير المالية، يائير لبيد في مؤتمر صحفي جرى اليوم (الإثنين) ضدّ قرار الوزير بالإعفاء من ضريبة القيمة المضافة لمن خدم في الجيش الإسرائيلي، الأمر الذي يمس بحقوق الوسطين الحاريدي والعربي اللذين لم يخدم أفرادهما في الجيش الإسرائيلي.

شارك في مؤتمر صحفي، جرى في غرفة كتلة القائمة الموحدة والعربية للتغيير، أعضاء الكنيست زهافا غلؤون، أحمد الطيبي، موشيه جفني، ستاف شافير، ودوف حنين. هاجم عضو الكنيست جفني بحدة وزير المالية، يائير لبيد قائلا: "يبدو أن لبيد شخص عنصري. غدًا سيقولون أن من خدم في الجيش فقط سيتلقى خدمة طبية في المستشفيات أو تربية في الدولة. الحديث هنا عن أمر مناهض للديموقراطية بشدة".

اعضاء الكنيست يحيموفيتش وشمولي في الباص. صورة من صفحة فيس بوق الخاصة بيحيموفيتش

اعضاء الكنيست يحيموفيتش وشمولي في الباص. صورة من صفحة فيس بوق الخاصة بيحيموفيتش

وفي وقت أبكر، قال عضو الكنيست أحمد الطيبي إنّ برنامج لبيد يعكس "انتهاكًا للحقوق الأساسية استنادًا إلى الرأي السياسي والانتماء القومي". وأضاف الطيبي: "في الديموقراطية لا يتم اشتراط الحقوق والمساواة بين مختلف المواطنين بالخدمة العسكرية أو المدنية أيّا كانت‎".‎‏ وقال عضو الكنيست عيساوي فريج من حزب ميرتس: "يستمرّ لبيد بتنفيذ التمييز العنصري بحجّة الخدمة العسكرية‎"‎.