رغم الحديث عن اتجاه الأوضاع في الضفة والقدس نحو التهدئة، شهدت شوارع القدس القديمة، صباح اليوم الأربعاء، عملية طعن قريبا من المكان الذي نفذت فيه عملية طعن قبل أيام وأسفرت عن مقتل إسرائيليين اثنين. وأفادت قوات الأمن الإسرائيلية أن شابة فلسطينية طعنت إسرائيليا، استطاع رغم الطعنة الوصول إلى مسدسه الخاص، مطلقا النار على الفلسطينية. ووصفت جروح الإسرائيلي بالطفيفة، بينما وصفت جروح الفلسطينية بالخطيرة.

وأشارت وسائل الإعلام الإسرائيلية إلى أن الحادثة وقعت في البلدة القديمة بالقرب من شارع الواد، حيث قام الفلسطيني مهند حلبي بطعن إسرائيليين وقتل اثنين قبل أن تقوم قوات الأمن الإسرائيلية بإطلاق النار عليه وقتله.