أصيب إسرائيلي، اليوم الجمعة، بجروح خطيرة إثر تعرضه إلى عملية طعن في المنطقة الصناعية "شاعر بنيامين" الواقعة شمال شرق القدس. وتكشف التفاصيل الأولية أن الشخص، وعمره 40 عاما، تعرض لعدة طعنات في الجزء العلوي من جسمه، والطاعن استطاع الفرار من المكان. وترجح قوات الأمن الإسرائيلية، والتي تقوم بملاحقة منفذ العملية، أنه فر من المكان راكبا سيارة خاصة.

وفي حادث أمني آخر، قام جنود الجيش بإطلاق النار نحو سيارة كانت تقودها امرأة فلسطينية بعدما اشتبه الجنود بأنها بصدد تنفيذ عملية دعس ضدهم. ونقلت الفلسطينية لتقلي العلاج في مستشفى "شعري تسيدك" في القدس، إلا أنها ماتت قبل متأثرة بجروحها.

وأفادت وسائل الإعلام الفلسطينية أن المرأة تدعى ثروة الشعراوي، وتبلغ من العمر 72 عاما، وأنها لم تكن بصدد تنفيذ عملية أيا كانت.