يحقق الجيش الإسرائيلي في ملابسات حادثة أمنية غير عادية وقعت في جنوب منطقة طربيا، على مسافة من الحدود الأردنية - الإسرائيلية. ووفق التفاصيل المتاحة في الراهن، فقد أصيبت مواطنة إسرائيلية تعرضت لرشق حجارة من قبل مواطن أردني، تم التصدي له برصاص حارس إسرائيلي في كيبوتس "دجانيا ب"، بعد مطاردته.

وكان الشاب، وعمره 25 عاما، قد ألقى حجارة نحو مركبة إسرائيلية مؤديا إلى اصطدامها في حاجز أمني، ومن ثم حاول إخراج سائقتها منها بقوة، إلا أنه لاذ هاربا من المكان بعدما تعرض له إسرائيلي كان في المكان.

صورة للحظة إطلاق النار على الشاب الأردني (ران حخمون)

صورة للحظة إطلاق النار على الشاب الأردني (ران حخمون)

ووصل الشاب الأردني إلى كيبوتس قريب وهنالك تصدى له حارس قام بإطلاق النار بالهواء لردعه، إلا أن الشاب واصل تقدمه نحو الحارس، الذي قرر إطلاق النار عليه. ونقل الشاب لتلقي العلاج في مستشفى بوريا في طبريا.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، إن الشاب معاق ذهنيا. ولم يتضح بعد كيف استطاع التسلل إلى إسرائيل عبر الحدود. واعتبر مواطنون من منطقة غور الأردن الحادثة في غاية الخطورة، لا سيما أن مواطنا أردنيا استطاع اختراق الحدود دون معرفة الجيش الإسرائيلي.