يتضح من بحث جديد نشرته المجلة الاقتصادية المعتبرة "فوربس" أن إسرائيل هي الدولة الرابعة في العالم التي يُفضلها المليونيريين الذين يغادرون دولهم، وذلك بعد أستراليا، الولايات المتحدة، كندا، ويفوق الطلب عليها دول أوروبية ودول الخليج.

وقد اختبر البحث أنماط هجرة المليونيريين من دولهم في العام 2015، ويُعتبر وفق معايير البحث مليونيرا فقط من بحوزته مليون دولار من الممتلكات أو الأموال . الدول التي يغادر منها المليونيريين هي الصين، الهند، اليونان، وفرنسا أيضا، والتي غادر منها 10,000 مليونير بعد الأحداث الإرهابية في السنة الماضية.

الأغنياء يعيشون أكثر (Flash90/Miriam Alster)

الأغنياء يعيشون أكثر (Flash90/Miriam Alster)

وقد فحص البحث إلى أين يصل المليونيريين الذين يتركون بلادهم، وتتضح هنا معلومات مفاجئة: فقد اختار 4,000 مليونير، في المكان الرابع، بعد ثلاث قوة اقتصادية عظمى، الانتقال إلى إسرائيل وبحوزتهم الملايين. تعتبر تل أبيب وفيها 2,000 مليونير جديد المدينة الثالثة في العالم الأكثر طلبا من قبل المليونيريين، وتفوقها سيدني، وملبورن فقط. وفق مجري البحث، فإن تل أبيب هي المدينة المفضلة على قلوب الكثير من المليونيريين وذلك فضلا للتعددية التي فيها من جهة، وكثرة الشركات الناشئة من جهة أخرى.