قال مسؤول إسرائيلي كبير اليوم الثلاثاء إن إسرائيل قبلت اقتراحا مصريا بوقف إطلاق النار في غزة.

وقال المسؤول مشترطا عدم الكشف عن اسمه "قبلت إسرائيل اقتراحا مصريا بوقف كامل وغير محدد المدة لوقف إطلاق النار. قبلت إسرائيل الاقتراح المصري بالفعل في 15 من يوليو. أيدت إسرائيل دائما وقفا مفتوحا وغير مشروط لإطلاق النار."

وقال مسؤولون مصريون وفلسطينيون إن من المقرر أن يبدأ تنفيذ الهدنة الساعة السابعة مساء بتوقيت القاهرة. ولكن دوت صفارات الإنذار من الصواريخ في جنوب اسرائيل بعد الموعد المقرر لسريان الهدنة في غزة.

هذا وقالت وزارة الخارجية المصرية إن اسرائيل وافقت على السماح بدخول المساعدة الانسانية ومواد إعادة الاعمار الى قطاع غزة بعد وقف اطلاق النار الذي أعلن اليوم الثلاثاء.

وقالت الوزارة في بيان ان المبادرة المصرية لوقف القتال بعد سبعة اسابيع من الحرب بين اسرائيل والنشطاء الفلسطينيين في القطاع تتضمن "وقف اطلاق النار الشامل والمتبادل بالتزامن مع فتح المعابر بين قطاع غزة واسرائيل بما يحقق سرعة ادخال المساعدات الانسانية والاغاثية ومستلزمات اعادة الاعمار والصيد البحري انطلاقا من ستة اميال بحرية."

كما تتضمن "استمرار المفاوضات غير المباشرة بين الطرفين بشأن الموضوعات الاخرى خلال شهر من بدء تثبيت وقف اطلاق النار."