بدأت أخيرًا، قبل ثلاثة أيام، خدمة هامة تُقدمها دولة إسرائيل - نقل المُسلمين، من كل أنحاء البلادـ للصلاة في المسجد الأقصى. وقد تمكن مئات من المُصلين من الوصول للصلاة في القدس.

ستنطلق طوال الشهر، وفقًا للخطة، سفريات مُنظمة كهذه لنقل المُصلين المُسلمين من أنحاء مُختلفة من البلاد إلى المسجد الأقصى، بتمويل من الدولة.

إسرائيل تُموّل السفريات إلى الأقصى

إسرائيل تُموّل السفريات إلى الأقصى

هذه أول مُبادرة هي الأولى من نوعها في إسرائيل منذ قيام الدولة. يُشدد المسؤولون في قسم الأديان التابع لوزارة الداخلية الإسرائيلية أن هذه رسالة هامة من الدولة لمواطنيها المُسلمين.

في المقابل، قررت الشرطة الإسرائيلية، وكما جاء في التقرير أمس (الثلاثاء)، منع الزوار اليهود والسياح، من غير المُسلمين، من دخول الأقصى إلى حين انتهاء شهر رمضان.