في السنة الماضية، استهلك الرجال الإسرائيليون أكثر من مليون ومائتي ألف قرص فياغرا، هذا ما يتضح من الشركة المصنعة للفياغرا "‏Pfizer‏".

نشرت مصنعة هذه الأقراص الشعبية والمعروفة في تحسين العجز الجنسي لدى الرجال، تقريرا يتضح منه أن إسرائيل تحتل المرتبة الرابعة في العالم في استهلاك الفياغرا على مستوى الفرد.

تتصدر قمة القائمة دول شبه الجزيرة العربية إذ تحتل الإمارات العربية المتحدة المرتبة الأولى وتحتل السعودية المرتبة الثانية. وتحتل المركز الثالث نيوزيلندا وتليها إسرائيل، مصر، أستراليا، الولايات المتحدة، النرويج، كندا، وتحتل لوكسمبورغ المرتبة العاشرة من المجموعة الأولى.

أقراص الفياغرا (AFP)

أقراص الفياغرا (AFP)

وفي أسفل القائمة، يمكن أن يتفاخر أكثر من 300 مليون رجل صيني بقدرتهم الجنسية والذين يستهلكون نحو نصف مليون قرص في السنة وهو معدل أقل من نصف الاستهلاك الإسرائيلي.

ولكن ثمة أعراض جانبية لهذه الأقراص، وفق تحذيرات الشركة المصنعة: صداع، حرقة، احمرار في الأذنين، وضبابية في الرؤية. وفق بحث نُشر في بريطانيا، أدت الفياغرا طيلة 10 سنوات لدى 12,000 مشارك، عارضين جانبيين وهما الصم والعمى. تجدر الإشارة إلى أن معظم الأطباء المتخصصين في مجال المسالك البولية يحذرون من أن 1% من مستخدمي الفياغرا يشعرون بهذه الأعراض الجانبية.