دشن إسرائيليون، في الأيام الأخيرة، حملة على مواقع التواصل الاجتماعي، تنادي إلى إقالة الصحافي العربي العامل في شبكة MSNBC الأمريكية، أيمن محيي الدين، وذلك احتجاجا على انحيازه إلى الجانب الفلسطيني خلال تقاريره الأخيرة، لا سيما تغطيته للعمليات التي ينفذها فلسطينيون ضد إسرائيليين. ويظهر المشاركون في الحملة على مواقع التواصل وبيدهم لافتة تقول " firetheliar#"، أي أقيلوا الكاذب، نسبة للصحافي.

وأطلق المبادرون إلى الحملة شريط فيديو يدعون فيه الإسرائيليين إلى المشاركة في الحملة لتزداد زخما وانتشارا، عبر تصوير أنفسهم مع اللافتة التي تدعو لإقالة الإعلامي. وقال هؤلاء إنهم بصدد انتاج فيديو خاص، ومن ثم نقله إلى إدارة MSNBC للضغط عليها، وإذا أمكن الأمر، فإنهم ينوون عرضه في ميدان "سكوير" في نيويورك.

وسلط مبادرو الحملة الضوء على مقطع فيديو يظهر فيه أيمن وهو يقوم بتغطية عملية طعن في القدس، ويصف منفذ العملية بأنه كان أعزل بينما تُظهر الصور أنه كان يحمل سكينا.