في نهاية الأسبوع الأخير، حذفت جوجل من متجر التطبيقات لأجهزة الأندرويد تطبيقا جديدا أطلقته حركة حماس. اعتادت جوجل على حذف التطبيقات التي تنتهك سياستها، مثل التطبيقات غير القانونية أو تلك التي تشجّع على الكراهية ولذلك اختارت حذف تطبيق تابع للحركة.

هدف التطبيق الذي تم حذفه إلى توفير معلومات لمؤيدي الحركة. لقد وُضعت فيه، من بين أمور أخرى، تحديثات بخصوص الأسرى الذين يقبعون في السجون الإسرائيلية، تصريحات الحركة وتحديثات إخبارية جديدة تتعلق بحماس. جاء في الموقع الرسمي لحماس: "حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، تطلق تطبيقا جديدا يهدف إلى زيادة مساحة التواصل مع جمهورها"، بالإضافة إلى ذلك تم رفع فيلم ترويجي حول التطبيق.

حاولت الحركة رفع التطبيق أيضًا إلى متجر AppStore التابع لأبل، ولكنها واجهت رفضا من قبل الشركة التي ادعت أنّ التطبيق يُحرض ويُشجّع على العنف، وبالإضافة إلى ذلك، ينتهك شروط الاستخدام في المتجر والتي تشمل عدم الانتماء إلى أي كيان سياسي.

شاهدوا: الفيلم الترويجي حول التطبيق