بثت القناة الإيرانية الرسمية "شبكة تصويري ايرانيان"، هذا الأسبوع برنامجًا إرشاديًّا خاصَا للأمهات الشابات وتم الشرح فيه حول كيفية الإرضاع الصحيح. ولكن، بهدف الحفاظ على الاحتشام على شاشة التلفزيون، قام الدكتور محمد دوري، خبير في المجال، بإرشاد الأمهات كيفية الإرضاع. مع غياب "الوسائل البيولوجية" الملائمة، اضطر الدكتور إلى أن يظهر ثديًّا اصطناعيًّا وأن يعرض بمساعدته أمام النساء الإيرانيات كيف يمكنهن إرضاع أطفالهن.

كشفت عن الإرشاد في التلفزيون الإيراني منظمة "توانا" التي تعمل من أجل تعزيز المساواة بين الجنسين في إيران. انتقدت المنظمة القناة الإيرانية التي فضّلت اختيار رجل لم يُرضع ذات مرة بدلا من امرأة، بهدف الحفاظ على أساليب التواضع الصارمة المتعبة في الجمهورية الإسلامية.

شاهدوا الفيلم القصير الغريب والمسلي: