قررت محكمة جنايات القاهرة إخلاء سبيل الرئيس المصري السابق حسني مبارك في قضية القصور الرئاسية واستمرار حبس نجليه علاء وجمال وإعادة أوراق القضية للنيابة لإدخال 4 متهمين جدد.

كانت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، قد نظرت اليوم أولى جلسات محاكمة الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك ونجليه «علاء وجمال» في قضية القصور الرئاسية.

وغاب عن الجلسة مبارك ونجلاه بسبب الظروف الأمنية، وحضر فريد الديب دفاع مبارك، والذي أكد أن القضية ملفقة، وأنها أحيلت في لهفة وعجلة مزرية، بعدما صدرت قرارات سابقة بإخلاء سبيل مبارك ونجليه، وذلك بهدف استمرار حبسهم.