قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما اليوم الثلاثاء إن الولايات المتحدة وفرنسا اتفقتا على ضرورة مواصلة تعزيز العقوبات المفروضة على إيران أثناء المفاوضات بشأن برنامجها النووي.

وقال أوباما في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند "الرئيس أولوند وأنا متفقان على ضرورة مواصلة تعزيز العقوبات القائمة رغم اعتقادنا بأن فرض عقوبات جديدة أثناء هذه المفاوضات سيعرض إمكانية التوصل إلى حل دبلوماسي للخطر."

وأضاف أوباما "مازلنا متحدين بقوة بخصوص الهدف النهائي المتمثل في منع إيران من الحصول على سلاح نووي."

وقال الرئيس الفرنسي اولوند إنه اخطر الشركات الفرنسية التي تحتفظ بتعاقدات تجارية مع ايران بان العقوبات لاتزال باقية كما هي