تحديدًا في العام الذي حطم فيه ليونيل ميسي كل الأرقام الممكنة أظهر الاستطلاع السنوي لصحيفة "الجارديان" البريطانية أنه في العام 2014 كانت سنة خصمه الأول، رونالدو. لم يتأثر طاقم القضاة من حقيقة أن ميسي في العام الماضي كان اللاعب الذي أحرز أكبر عدد من الأهداف في الدوري الإسباني وفي دوري الأبطال الأوروبي، ومنحوا لقب أفضل لاعب لنجم ريال مدريد البرتغالي.

اختيار رونالدو كان جارفًا: 74% من القضاة كان رأيهم أنه كان أفضل لاعب كرة قدم في العام الماضي. فقط 12% رأوا أن ميسي هو الذي يستحق اللقب. إلى جانبهم، 8% منهم رأوا أن حارس المرمى الألماني مانويل نوير هو الذي يستحق اللقب، بينما طالب 4% من القضاء بمنح اللقب لزميله في المنتخب توماس مولر.

1% من القضاة رأوا أن آريين روبن، اللاعب الهولندي، هو أفضل لاعب، ونسبة ضئيلة جدًا من القضاة رأوا أن اللاعب الشاب بول بوغبا، الذي تميز مع منتخب فرنسا في آخر مونديال، هو الذي يستحق اللقب.

إدين هازار (EMMANUEL DUNAND / AFP)

إدين هازار (EMMANUEL DUNAND / AFP)

كذلك اختار القضاة قائمة أفضل 100 لاعب للعام 2014. اللاعب الذي حقق أكبر قفزة هو إدين هازار البلجيكي وهو لاعب آخر برز نجمه في آخر مونديال. هازار، الذي تم تصنيفه العام السابق في المرتبة 99 حقق تقدمًا كبيرًا واحتل هذا العام المرتبة 15 المرموقة.

يتوقع القضاة له مُستقبلاً زاهرًا كمستقبل ميسي ورونالدو. نجم الأرسنال أيضًا، أليكسيس سانشيز  ونجم مانشستر يونايتد، أنخيل دي ماريا حسنّا من ترتيبهما مقارنة بالعام الماضي.

فيما يخص تصنيف الأندية، بايرن ميونخ يتقدم القائمة بوجود 12 لاعبًا من بين أفضل 100 لاعب. احتل فريق برشلونة، الذي كان يترأس القائمة، المرتبة الثانية بـ 10 لاعبين متفوقين. تراجع نادي مانشستر سيتي، الذي ضم في عام 2012  ثمانية لاعبين متميزين في الترتيب، وحاليًا يلعب في الفريق 6 فقط. بالمُقابل, أتلتيكو مدريد الفريق الذي تضمنت القائمة في عام 2012 لاعبًا فقط من لاعبيه، تقدم في التصنيف والآن صار لديه 6 لاعبين.

وكما في السنوات السابقة، الدوري الذي يلعب فيه الكثير من اللاعبين المتميزين في العام 2014 هو الدوري البريطاني، الذي يضم 31 نجمًا. حل الدوري الإسباني في المرتبة الثانية بـ 25 لاعبًا، وفي المرتبة الثالثة جاء الدوري الألماني بـ 15 لاعبًا. إسبانيا هي الدولة التي ضمت أكبر عدد من الممثلين.

للاطلاع على القائمة الكاملة في موقع "الجارديان" اضغطوا هنا