وفق تقارير ذراع داعش في سيناء، فقد هُوجمت سيارة من الجو بينما كانت تستقلها خلية متجهة إلى رفح المصرية لإطلاق صواريخ باتجاه إسرائيل. قُتِل خمسة نشطاء داعش.

قبل 10 أيام أعلنت داعش مسؤوليتها عن إطلاق صواريخ من سيناء باتجاه مدينة إسرائيلية في الجنوب، إيلات. تم التعرّف على ما مجموعه أربعة صواريخ تم إطلاقها من شبه جزيرة سيناء، ولكن نجحت منظومة القبة الحديدية في اعتراض ثلاثة منها. أما الصاروخ الرابع فقد سقط في منطقة مفتوحة. في أعقاب ذلك أصيبَ أربعة أشخاص بحالة قلق. أعلن ذراع داعش في سيناء مسؤوليته عن إطلاق الصواريخ.

بعد إطلاق الصواريخ قبل نحو أسبوعَين، وردت تقارير أن الجيش الإسرائيلي هاجم في منطقة رفح شخصين كانا في نفق. ولكن نفى الجيش الإسرائيلي مسؤوليته عن الهجوم.