هناك حقيقة لا يعرفها الكثيرون، وهي أن الممثّلة السينمائية الهوليوودية، ناتالي بورتمان، نجمة فلمَي "ليون: المحترف" (Lèon: The Professional) و "البجعة السوداء" (Black Swan)، وُلِدت في القدس وتتحدث العبريّة بطلاقة. صحيح أن لهجتها العبرية غريبة إلى حد ما، ولكنها تتحدث بها بطلاقة، وهي مطلعة على اللهجة العامية والتعابير المستخدمة فيها. فهي تحب اللغة العبريّة جدا، لدرجة أنه سمت ابنها البكر "ألف" وتشير هذه الكلمة إلى الحرف الأول من الحروف الأبجدية العبريّة.

قبل يومين، نُشر فيلم فيديو ببطولتها، تُعلّم فيه المشاهدين كلمات، تعابير، وحتى شتائم بالعبرية.

في مقطع الفيديو، الذي أُطلِق في إطار "مسرح المواهب السرية" (The Secret Theatre) لمجلة "فانيتي فير" (Vanity Fair)، تعلم بورتمان المشاهدينَ كلمات بالعبرية مثل "بلاغان" (أي فوضى)، "عال هبانيم ("على الوجه"، أو "سيء جدا")، وحتى إنها تعلم كيل الشتائم مثل "مانياك" و"بن زوناه" ("ابن الشرموطة").

في عام 2015، صدر فيلم "قصة عن الحب والظلام" (A Tale of Love and Darkness)، وهو الفيلم الأول من إخراج بورتمان، وتؤدي فيه دورا رئيسيا. يستند الفيلم إلى قصة الكاتب الإسرائيلي، عاموس عوز، وهو باللغة العبرية.