أعلن رئيس الحكومة الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، مساء اليوم الاثنين، في مؤتمر صحفي خاص، عن هوية الشخص الذي سيخلف رئيس جهاز الاستخبارات الإسرائيلي "الموساد"، الحالي، تامير باردو، قائلا إن الشخص الملائم لهذه الوظيفة في الراهن هو مستشاره للأمن القومي، يوسي كوهن، والذي سيكون الرئيس ال12 للموساد.

وقال نتنياهو عن كوهن إنه "ذو خبرة وإنجازات عديدة، ولديه قدرة مثبتة في مجالات عدة تتعلق بنشاطات الموساد" وأضاف أن كوهن يملك القدرة على القيادة ولديه فهم مهني وبنظره يتحلى بالمواصفات اللازمة".

ويملك كوهين 54 عاما من العمر ويلقب ب "عارض الأزياء" بسبب ظهوره الأنيق. ويشغل في الحاضر منصب مستشار الأمن القومي. متزوج وله 4 أولاد.

وانضم كوهين إلى الموساد عام 1982. وفي عام 2014 عيّنه نتنياهو مستشارا له للأمن القومي، ومنذ هذا اليوم تحول إلى شخص مقرب من نتنياهو.