قامت النائبة الإسرائيلية عن حزب المعسكر الصهيوني، كسانيا سفيطالوفة، اليوم الأربعاء، بلفت النظر في الكنيست بعدما خاطبت أعضاءه بطريقة غير مألوفة، فقد ارتدت طرحة عروس من على منبره. وتحدثت النائبة عن الإجحاف الذي يواجهه إسرائيليون كثيرون يتزوجون زواجا مدينا خارج البلاد، لأن الدولة لا تسمح لهم بعقد زواج ديني، ويتحملون نفقات العرس لوحدهم.

وقالت النائبة التي دافعت عن حق كل إسرائيلي بالزواج حسب رغبته، " لا يعقل أن تستغل الدولة فئة من الإسرائيليين تعرفهم على أنهم لا ينتمون لدين معين، بخدمتهم في الجيش وجباية الضرائب منهم، لكن حينما يقررون الزواج فهي لا تعترف بهم، ولا تقدم لهم المساعدة لإجراء الزواج المدني خارج البلاد".

وقد حظي مظهر النائبة بالطرحة على المنبر باهتمام كبير، ويبدو أن مظهرها شغل النواب أكثر من قضيتها.