كما في كل سنة، نشرت مجلة فوربس العريقة قائمة أثرياء العالم. يتصدر مؤسس "ميكروسوفت"، بيل غيتس القائمة للمرة الرابعة على التوالي، وتقدر ثروته بنحو 86 مليار دولار. يحتل وارن بافت، مدير عامّ بيركشاير هاثاواي المرتبة الثانية، وتقدر ثروته بنحو 75.6 مليار.

يمكن العثور في تتمة قائمة الأغنياء العشرة الأوائل على مدير عامّ شركة أمازون، جيف بيزوس، مع ثروة ‏72.8‏ مليار دولار، وأمانسيو أورتيجا صاحب شركة الأزياء إينديتيكس مع ثروة 71.3 مليار دولار، وفي المرتبة الخامسة، مدير عامّ شركة فيس بوك، مارك زوكربيرغ، ابن 32 عاما فقط وتقدر ثروته الشخصية بـ 56 مليار ‏دولار. في المرتبة السادسة، نجد رجل الأعمال المكسيكي من أصل لبناني، كارلوس سليم، وثروته 54.5 مليار دولار.

من بين دول العالم، فإن الولايات المتحدة رائدة في قائمة المليارديرات مع 565 مليارديرا. رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، الذي يسطع نجمه في القائمة، انخفضت مرتبته هذا العام بـ 220 مرتبة ووصل إلى المرتبة 544، وتقدر ثروته بـ 3.5 مليارات دولار.

احتلت الصين المرتبة الرابعة ولديها 319 مليارديرا، ومن ثم ألمانيا ولديها 114 مليارديرا. المرأة الغنية في العالم هي ليليان بيتنكور ابنة 94 عاما، وصاحبة شركة "لوريال" وتحتل المرتبة الـ 14 وتقدر أملاكها بنحو 39.5 مليار دولار.

الإسرائيليون الرائدون في القائمة هم إيال عوفر، قطب الشحن والعقارات، الذي حاز هذا العام على لقب "الإسرائيلي الأغنى في العالم" وثروته 8.9 مليارات دولار، ويحتل المرتبة الـ 145 في القائمة العامة. من ثم يليه ستيف فرتهايمر، رجل الصناعة، وثروته 5.6 مليارات دولار، ويحتل المرتبة 269. أرنون ميلتشن، مخرج هوليوودي مشهور وصديق مقرب من رئيس الحكومة الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، هو الإسرائيلي الثري الثالث، وتقدر ثروته بـ 5.2 مليارات دولار. يمكن العثور من بعده في قائمة الإسرائيليين الأغنياء على شيري أريسون، التي خسرت المرتبة الأعلى في قائمة الإسرائيليين الأغنياء التي احتلتها في العام الماضي، وتقدر ثروتها بـ 4.9 مليارات دولار.

دخل أكثر من 2.043 ثريا هذا العام إلى قائمة المليارديرات. هذا هو الرقم الأعلى في الـ 31 عاما منذ وجود قائمة أثرياء العالم، ويشكل زيادة هامة نسبتها %13 مقارنة بالعام الماضي. يصل إجمالي ثروة كل المليارديرات في القائمة معا إلى مبلغ خيالي وهو 7.67 تريليون دولار.