صفحة الفيس بوك التابعة للجيش الإسرائيلي

يحصل كل جندي على بروفيل خاص، وتفاصيل يتم تحديدها عشوائيا عبر منظومة المعلومات الموجودة، ويكون في وسعه تعبئة تفاصيله الأخرى. في تطبيق "مروشتيم" كما في صفحة الفيس بوك حائط للتحديثات (‏Wall‏) يمكن تلقي تحديثات عبره حول مشاريع وتحديثات عسكريّة هامة. تتضمن الشبكة العنكبوتيّة الجديدة أيضا إمكانية إقامة مجموعات عمل داخل الجيش، دردشة، وحتى إجراء مكالمات فيديو. قالت جهات مسؤولة في الجيش لهيئة تحرير "المصدر" إن المنظومة الجديدة ستبدأ عملها في بداية شباط 2018.

Ztube

Ztube

Ztube

في الواقع، يجري الحديث عن قناة يوتيوب تابعة للجيش الإسرائيلي. طبعا، لا يمكن أن نعثر فيها على مقاطع فيديو لقطط وكليبات أغان. فهي منصة تركز صور الفيديو من كاميرات الأمن الدورية وكاميرات عملياتية في البحر، اليابسة، والجو. تذكّر واجهة التطبيق والشعار باليوتيوب حقا - فهي تتضمن مكعبات من الصور، وتبث المنظومة الفيديو في الوقت الحقيقي. على المستخدِم الحاصل على إذن ملائم، بدءا من الجندي البسيط وحتى الضابط برتبة رفيعة في الأراضي أو الجبهة، أن يكون متصلا بشبكة داخلية تابعة للجيش ليتمكن من دخول التطبيق، واختيار الفيديو الذي يرغب في رؤيته في الوقت الحقيقي، دون الحاجة إلى استخدام الحاسوب وموقع خاص. الهدف هو إتاحة هذه الخدمة عبر الأجهزة الخلوية في المستقبَل. يمكن دخول التطبيق ومشاهدة أحداث الماضي، التي طرأت قبل نصف ساعة وقبل يومين أيضا.

Panorama‏ تطبيق لجمع الاستخبارات

Panorama

Panorama

هذا التطبيق مميّز وليست هناك معلومات كافية عنه، وهدفه الأساسي هو توحيد المعلومات الاستخباراتية التي تُجمع وعرضها أمام أصحاب المناصب ذات الصلة. حاليا، يستخدم جنود كتيبة جمع المعلومات الاستخباراتية 595 عند الحدود السورية التطبيق بشكل أساسي. "نحن ندخل كل المعلومات التي نجمعها في التطبيق، ثم يُحتفظ بها، وتبقى ذات صلة ويمكن أن تستخدمها الكتائب الأخرى التي ستبدلنا"، أوضع المسؤولون في الجيش. يعمل التطبيق عبر أجهزة حاسوب آمنة، ويتيح الوصول إلى المعلومات بسهولة. يمكن اختيار جبهة ما (جبل الشيخ، الجبهة الشمالية أو الجنوبية في منطقة هضبة الجولان) ومشاهدة المعلومات حول الجبهات والكتائب. يتضمن التطبيق أيضا إمكانية إجراء دردشة وكتابة رسائل بين أعضاء الكتائب.

تطبيق لتعليم الجنود العادات الفلسطينية

عندما يصل الجنود إلى منطقة جديدة، يمرون بفترة تأقلم طويلة عليهم خلالها التعرّف إلى المكان والسكان الفلسطينيين. غالبا، يجري الحديث عن فترة حساسة، لهذا يعمل الجيش على أن تكون قصيرة قدر المستطاع. ففي الأشهر الأخيرة، بدأ المسؤولون في الجيش يعملون على تطوير وسائل مساعدة هي الأولى من نوعها، لتحضير الجنود أثناء تواصلهم مع السكان الفلسطينيين في مدن الضفة الغربية. يتضمن التطبيق المميّز كما هائلا من الكلمات باللغة العربية قد يستخدمها المقاتلون أثناء عملهم، وكذلك معلومات أساسية عن الثقافة والعادات الفلسطينية. يؤمن الجيش أن الجنود الذين يخدمون في مدن الضفة الغربية سيعلمون أفضل في حال تعرفوا إلى الثقافة والتقاليد الفلسطينية. يتضمن التطبيق أيضا مقاطع فيديو حول النشاطات الأمنية الدورية التي يتعين على الجنود إنجازها في المدن الفلسطينية. قال الجيش الإسرائيلي إن التطبيق يساعد المقاتلين على توفير رد أفضل للسكان المحليين.