قبل أكثر من ثلاثين عاما وقبل أن كشف ستيف جوبز، مخترع الآيفون، الهاتف الذكي الأول الذي غير طريقة الاتّصالات، رسم الرسام الإيطالي، أومبرتو رومانو، رسمة تعرض حرب أهلية تشارك فيها قبيلتان من الولايات المتحدة الأمريكية. وتشغل هذه الرسمة بال الخبراء بمجال الفنّ في أوروبا، فرغم أن الرسمة منذ عام 1973، تظهر فيها شخصية وهي تحمل غرضا شبيها بالآيفون.

وتوثق رسمة أومبرتو لحظة أمريكية تاريخية، قبل الحرب الأهلية في الدولة، وتعرض حرب بين قبيلتين من إقليم نيو إنجلاند. عند الإمعان في الصورة، تظهر شخصية وهي تمسك بيدها غرضا شبيها بالهاتف الخلوي الشعبي، الآيفون. هناك من يدعي أن هذه الشخصية تبدو وكأنها تلتقط صور سلفيّ أو أنها تقرأ رسائل تلقتها أثناء المعركة.

رسمة تعرض حرب أهلية تشارك فيها قبيلتان من الولايات المتحدة الأمريكية

رسمة تعرض حرب أهلية تشارك فيها قبيلتان من الولايات المتحدة الأمريكية

وثمة تفاصيل هامة فيما يتعلق بالرسمة: رُسمت هذه الرسمة قبل 34 عاما قبل إطلاق الهاتف الذكي الأول إلى الأسواق، قبل أن يُحدث ستيف جوبز ثورة الهواتف الذكية. تكمن المشكلة الأن في أنه لا يمكن الحصول على إجابة عن السؤال ماذا تمسك الشخصية في الرسمة بيدها حقّا، لأن رومانو توفي بعد تسع سنوات بعد أن أنهى الرسمة.