قبل سنة، تم تتويج كرم مشعور كلاعب نجم الدرجة العُليا في كرة السلة في إسرائيل، بعد أن انبهر الكثيرون منه وأصبح اللاعب الإسرائيلي الأبرز في الدوري الأمريكي لكرة السلة. أصبح الآن مشعور المرشح العربي الأول لمنتخب إسرائيل في كرة السلة، ولكن تجدر الإشارة إلى أنه أحرز هذا النجاح رغم كل الصعوبات.

"عندما وصل مشعور إلينا لم يكن خبيرا بقوانين اللعب كما ينبغي. نجح في غضون بضعة أشهر في التقدم وأصبح لاعبا هاما لدينا"

كرم مشعور هو اسم على كل هواة الرياضة في إسرائيل وخارجها أيضا أن يعرفوه. عمره 25 عاما من مدينة الناصرة، يصل طوله إلى نحو مترين. يتحرك مشعور على ملعب كرة السلة في إسرائيل، بعد أن وصل إليه مجددا بعد أن قضى  بضع سنوات في أمريكا لانشغاله بمجال كرة السلة، بسرعة وبمرونة، وينجح في إحراز الهدف الواحد تلو الآخر.

لاعب كرة السلة الإسرائيلي كرم مشعور (يمين)

لاعب كرة السلة الإسرائيلي كرم مشعور (يمين)

بدأ يلعب مشعور كرة السلة في عمر 12 عاما ولعب ساعات طويلة في ساحة منزله الخلفية بعد دوامه المدرسي. وصل إلى إحدى فرق السلة للشبان في إسرائيل صدفة تقريبًا، وبعد أن أصبح مشهورا فيها، ضُم إلى منتخب إسرائيل للشبان. قال مدربه حينذاك: "عندما وصل مشعور إلينا لم يكن خبيرا بقوانين اللعب كما ينبغي. نجح في غضون بضعة أشهر في التقدم وأصبح لاعبا هاما لدينا. نادرا ما يحدث هذا لشاب في عمره. لا أعرف حالات كهذه".

قال المسؤولون في النادي الرياضي الذي يلعب فيه اليوم مشعور "إنه اللاعب الإسرائيلي الأفضل، والأكثر تأثيرا في هذا الموسم، وساهم كثيرا في نجاحنا حتى الآن". بفضل مواظبته وإرادته المميزة، نجح مشعور في أن يصبح أحد اللاعبين الأكثر شهرة في كرة السلة في إسرائيل.

قال مقربون آخرون من مشعور الذي لا يشارك كثيرا في المقابلات إنه إنسان خجول وحيادي غالبا ولكنه "يكون بارزا بشكل خاص أثناء اللعب". ربما هذا هو سر نجاح الشاب النصرواي الخجول والمميز.

لاعب كرة السلة الإسرائيلي كرم مشعور

لاعب كرة السلة الإسرائيلي كرم مشعور