كادت تنتهي زيارة إلى رصيف ميناء في ريتشموند، كندا بمأساة تقريبا. تمتعت عائلة زارت رصيف ميناء برؤية أسد بحر وهو يلهو قرب الرصيف، على ما يبدو، بعد أن ألقت طعاما إلى البحر. ولكن عندما جلست ابنة العائلة قريبا من رصيف الميناء، قفز أسد البحر وشدها من فستانها باتجاه الماء مباشرة.

وثق أحد رواد الموقع الحادثة بمقطع فيديو أصبح منتشرا في النت لاحقا. شُوهِد مقطع الفيديو في الأيام الثلاثة الماضية أكثر من 18 ألف مرة في اليوتيوب، وملايين المرات في الفيس بوك، ووسائل التواصل الاجتماعي.

بعد أن سحب أسد البحر الطفلة إلى الماء، قفز قريبها، ورفعها إلى رصيف الميناء ثانية، ثم صعد هو أيضا.

يقدر أحد خبراء مركز الزوار أن أسد البحر اعتقد أن فستان الطفلة هو طعام، شبيه بالطعام الذي ألقاه أفراد العائلة سابقا، لذلك شد بفستان الطفلة.