نشرت الإذاعة العسكرية، صباح اليوم الاثنين، تسجيلات مسربة لمسؤول ملف الجنود الإسرائيليين المحتجزين لدى حركة حماس في قطاع غزة، ليئور لوتان، الذي استقال من منصبه قبل أيام، قال فيها إن الجيش الإسرائيلي يجب أن يأخذ بالحسبان قضية خطف الجنود الإسرائيليين من قبل حماس، وأن ينشئ بنك أسرى لحماس لتحسن من معادلة التفاوض على تبادل أسرى.

وقد قال لوتان: "يجب ألا تنتهي الحرب مع حماس بالنتيجة 2 مقابل صفر لصالح حماس. يجب أن نقوم بأسر عناصر حماس لكي تكون المعادلة لصالحنا. مقابل كل جندي لدى حماس، يجب على قواتنا الخاصة أسر 200 عنصر. يجب أن تكون المعادلة مختلفة". وأضاف أن العبر من الحرب الأخيرة مع غزة تحتم على الجيش الإسرائيلي الأخذ بالحسبان مسألة تبادل الأسرى.

وكان لوتان قد قدم استقالته من المنصب لمكتب نتنياهو الذي كلفه بملف الجنود الإسرائيليين في غزة، بعد 3 سنوات من الجهود لتحرير جثتي جنديين إسرائيليين و3 مواطنين لدى حماس. وأشار مراقبون إسرائيليون إلى أن الاستقالة تدل على جمود طويل في الاتصالات غير المباشرة بين إسرائيل وحماس، وشعور لوتان بالعجز في مهمته.