تناشد حملة جديدة المتصفحين الإسرائيليين في النت لإلغاء بطاقة التبرع بالأعضاء المعروفة ببطاقة "إيدي" والتي تسمح بالتبرع بالأعضاء بعد الوفاة. وجاءت هذه الحملة بعد أن نشرت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن القيادي في السلطة الفلسطينية، صائب عريقات، ينتظر زرع رئتين في إسرائيل بسبب حالته الصحية الخطيرة.

ويظهر اسم عريقات، (62 عاما)، في قائمة الانتظار لزرع الأعضاء في إسرائيل وفي الولايات المتحدة الأمريكية. ستُجرى عملية الزرع فور العثور على رئتين ملائمتين، ويعتقد أطباء عريقات أن احتمال شفائه بعد العملية سيكون جيدا.

وهذا يعني أن كل إسرائيلي وقّع على بطاقة التبرع بالأعضاء قد يساهم في إنقاذ حياة عريقات – لكن يعارض الكثيرون هذه الفكرة بشدة. فبعد نشر الخبر، بدأت حملة دعائية في النت أعلن فيها متصفحون كثيرون من اليمين الإسرائيلي أنهم يلغون سريان مفعول بطاقة "إيدي".

وفي صفحة الفيس بوك الرسمية الخاصة ببطاقة "إيدي" نُشرت عشرات الإعلانات عن إلغاء البطاقة وأشار كثيرون إلى أنهم قد وقّعوا على البطاقة منذ زمن بعيد.

ونُشرت رسالة خاصة في إحدى صفحات الفيس بوك وصلت إلى صفحة بطاقة التبرع بالأعضاء جاء فيها: "أرغب في إلغاء سريان مفعول توقيعي على البطاقة بعد أن علمت أن الإرهابي صائب عريقات ينتظر التبرع بالأعضاء. أرغب في إنقاذ حياة الآخرين ولكن ليس الإرهابيين. تسرني المصادقة على إلغاء سريان مفعول بطاقة إيدي". حظي المنشور بمشاركات كثيرة.

وجاء في رد وزارة الصحة والمركز القطري لزرع الأعضاء أن "في وسع مواطني دولة إسرائيل تسجيل اسمهم في قائمة الانتظار لزرع الأعضاء. تُمنح الأفضلية للزرع وفق معايير طبية فقط، دون استثناء، وفق المبدأ الذي ينص على أن المريض الذي يحتاج أكثر إلى العضو المزروع سيجتاز عملية الزرع أولا"، وفق ما جاء في الرسالة.

"وفي الحالات التي لا يُعثر فيها على مريض ملائم في إسرائيل لزرع العضو، يمكن زرع العضو في جسم مريض ليس إسرائيليا، وهذا بموجب مصادقة عائلة المتبرع وبالتنسيق مع مركز زرع الأعضاء، ولكن نادرا ما تحدث حالات كهذه. قُدّم طلب إلى وزارة الصحة لإدراج السيد صائب عريقات في قائمة الانتظار بموجب القانون. ليس في وسع وزارة الصحة لأسباب قانونية تلبية هذا الطلب الاستثنائي وهذا بموجب الالتزام الأسمى للحفاظ على نزاهة زرع الأعضاء. في وسع عريقات الحصول على رئتين وفق الأنظمة الإدارية فيما يتعلق بالمواطنين غير الإسرائيليين"، جاء في الرد.

وفي هذه الأثناء، جاء على لسان مركز زرع الأعضاء الوطني، اليوم (الخميس) أنه : "في الأيام الأخيرة طرأت زيادة نسبته %516 على نسبة الموقعين على بطاقة التبرع بالأعضاء"، وجاء هذا في ظل العاصفة حول عريقات.