سلّطت صحف بريطانية بارزة، مهتمة بالأخبار الصفراء، أمس، الضوء على صفحة إنستجرام خاصة بالمجندات الإسرائيليات، تعرض صورا للمجندات بالزي العسكري من جهة، وكذلك بملابس البحر، وأثنت الصحف على جمال المجندات الإسرائيليات إلى جانب خدمتهن العسكرية.

وعلى رأس هذه الصحف، موقع "الصان" الشهير وموقع "ديلي ميل" البريطاني، الذي كتب أن "الشابات اللاتي يحملن الأسلحة ويتدربن بقوة، لا يخشين أن يعرضن جمالهن النسائي حينما يعدن إلى البيت". وجرّت هذه التغطية البريطانية، الموقع الأمريكي "نيويورك بوست" إلى نشر مقالة عن الصحفة المثيرة.

وأدى النشر في الصحف البريطانية إلى ازدياد عدد المتابعين للصفحة التي تدعى "hotisraeliarmygirls"، حيث وصل عددهم إلى 43 ألف متابع خلال ساعات، مع العلم أن النشر الأخير الذي كان في الصفحة يعود إلى العام الفائت، 2015، ومنذ ذلك الوقت لم تضف إلى الصحفة مزيدا من الصور.

وعدا عن الصور الجميلة المعروضة، أثارت الصفحة اهتماما كبيرا لدى القراء البريطانيين والأمريكيين، بشأن الخدمة العسكرية للإسرائيليات، حيث سأل كثيرون: هل الخدمة إلزامية؟ وكم تستغرق، وهل يسمح لهن الانخراط في الوحدات القتالية؟

نجيب عن هذه الأسئلة ونقول إن الخدمة إلزامية وتستغرق سنتين، ويسمح للإسرائيليات بالانخراط في الوحدات القتالية، وحتى أن الجيش ينتهج منذ سنوات سياسة واضحة في هذا المجال وهي فتح الأبواب أمام النساء للانخراط في جميع الوحدات.