تحظى كل صورة للزوجين نتنياهو بأهمية في مواقع التواصل الاجتماعي تقريبًا، وحظيت باهتمام صورتهما التي نُشرت يوم الجمعة الماضي أيضا. إلى جانب الصورة التي نُشِرت في الحساب الرسمي لرئيس الحكومة الإسرائيلي، كُتب لمتابعي الصفحة: "اخرجوا وتنزهوا في بلادنا الجميلة!". يبدو الزوجان في الصورة وهما ينظران إلى غروب الشمس، ويبدو المشهد رومانسيا.

قال بعض المتصفحين لنتنياهو بما أنه لا تعمل المواصلات العامة في إسرائيل أيام السبت، لا يمكن للإسرائيليين الذين ليست لديهم سيارات خصوصية التنزه وقضاء الوقت في بلادنا الجميلة.

إضافة إلى عشرات آلاف الإعجابات، ومئات المشاركات، والتعليقات، حظيت صورة الزوجين نتنياهو بالتقليد أيضا. كان جزء من الصور مسل وكان جزء آخر مأساوي جدا. في إحدى صور التقليد المسلية، تشير يد السيدة سارة نتنياهو بإشارة شائنة تجاه الكاميرا، من خلف ظهر رئيس الحكومة.

في تقليد آخر، تم اقتباس أقوال سارة من الفيلم المشهور "نادي القتال"، حيث ينظر البطل وعشيقته إلى خراب المدينة، فوق رأس الزوجين نتنياهو. يبدو أن المتصفح الذي أعد الصورة أراد نقل رسالة حول العلاقة بين الزوجين نتنياهو كسبب للدمار والخراب المحتمل في إسرائيل.

في تقليد آخر، تطرق إلى الوضع السياسي الحالي في إسرائيل، كان يبدو الزوجان نتنياهو محبطين، فبدلا من أن ينظرا إلى غروب الشمس، كانا ينظران إلى خصومهم السياسيين من حزب المعارضة "المعسكر الصهيوني"، الموجود في الحضيض من حيث احتمالات فوزة في الانتخابات القادمة.