تعاون مشترك بين كبرى شركات التواصل الاجتماعي في الشبكة، فيسبوك، تويتر، يوتيوب وميكروسوفت، بهدف مكافحة الإرهاب على النت. ووفقا للتعاون أقامت هذه الشركات مركز معلومات كبير يمكنه التعرف على مواد ذات طابع متطرف وإرهابي ومن ثم شطبه.

وأكدت الشركات المتعاونة أن المواد التحريضية، إن كانت صورا أو مقاطع فيديو، لن تحجب بصورة أوتوماتيكية، إنما سيتم تحديد وقت معين لإزالتها، والشركات نفسها هي التي ستحدد أي المواد تتبع لخانة المواد الإرهابية.

وتعهدت الشركات الكبرى أن لا تشارك المعلومات الشخصية للدول، إلا عن طريق طلب من محكمة.