أعلن البيت الأبيض، اليوم الجمعة، في بيان خاص أن ممثلين عن الولايات المتحدة وإسرائيل أنهوا 4 أيام من المفاوضات الحثيثة بخصوص العلاقات بين إسرائيل والفلسطينيين، بما في ذلك قضية الاستيطان، وأوضح البيان أن المحادثات ستستمر.

ومثّل إسرائيل في هذه المحادثات، رئيس ديوان رئيس الحكومة الإسرائيلي، يؤاف هوروفيتس، والمستشار السياسي، يونتان شختر، وفي الجانب الأمريكي، ترأس المحادثات مبعوث الرئيس الأمريكي للمنطقة، جيسون جرينبلت.

وجاء في البيان أن "الجانبين ناقشا قضية المستوطنات" وتابع "في حين أعربت البعثة الأمريكية عن قلق الولايات المتحدة من سياسة الاستيطان في سياق التقدم نحو اتفاق سلام مع الفلسطينيين. أوضحت البعثة الإسرائيلية أنها ستأخذ بعين الاعتبار هذه المخاوف" التي أعرب عنها الرئيس ترامب.