أوردت صحيفة "يديعوت أحرونوت" خبرا صحفيا اليوم صباحا جاء فيه أن في نهاية الأسبوع القادم ستُنهي الجهات الأمنية في إسرائيل ومصر التحضيرات الأمنية الأخيرة ذات الصلة بضمان أمان الطاقم الدبلوماسي الإسرائيلي. وفق التقديرات الواردة في الصحيفة، من المتوقع أن يعود د. جوبرين إلى القاهرة في الأيام القريبة.

كما نذكر، أغلِقَت السفارة الإسرائيلية في مصر في تشرين الثاني من العام الماضي بعد وجود تحذيرات أمنية خطيرة، وبعد عودة الدبلوماسيين الإسرائيليين إلى إسرائيل. خرج عشرون عاملا محليا من عمّال السفارة لعطلة ولم يُجدد عقد استئجار السفارة.

سيعود الطاقم الدبلوماسي إلى المبنى القديم ذاته. تقدر جهات مصرية أنه رغم ذلك ستبدأ السفارة الإسرائيلية في مصر عملها في منطقة "مصر الجديدة" وهي المنطقة التي ستعمل منها معظم المكاتب الحكومية المصرية.