قال رئيس شعبة الطاقة البشرية في الجيش الإسرائيلي، الجنرال حجاي توبولسكي، أمس الثلاثاء، خلال مؤتمر خاص أقيم لإحياء ذكرى مرور 30 عاما على سقوط الطيار رون أراد في الأسر، في المعهد الإسرائيلي للديموقراطية، إن المفاوضات مع حركة حماس المسيطرة على قطاع غزة، بشأن الجنديين المحتجزين لديها عالقة، ولا يوجد أي اختراق في هذا الشأن.

"حتى اليوم وبعد مرور سنتين هنالك جمود في المفاوضات، ولا نرى أي اختراق في الأفق" قال الجنرال في تطرقه إلى الجنديَين المخطوفَين، أورون شاؤول وهدار غولدين، اللذين قُتلا في الحرب الأخيرة على غزة، في صيف عام 2014. وأضاف أن "هنالك فرق من ناحية تعامل الدولة مع جنود قطعوا الحدود إلى القطاع ومواطنين، رغم الالتزام الكبير من قبل الدولة لتقديم المساعدة".

وقال الجنرال الإسرائيلي إنه يعتقد أن صفقات تبادل الأسرى تدل على الحساسية العظيمة والأهمية التي توليها الدولة لحياة الإنسان، ورغم أن البعض يقول إنها نقطة ضعف من جانب دولة إسرائيل، إلا أنها تدل على قوة".