فاجأ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مؤخرا الجمهور الوقور الذي جلس أمامه في منتدى "فالداي" عندما ذكر التوراة في إجابته عن السؤال الذي طرحه مشاركا حول القيم.

السؤال الذي طُرِح على بوتين هو : "ذكرت أن العامل العلمي هو من بين أهم العوامل في يومنا هذا. أتذكر أنا وأبناء جيلي ذكريات فرحة حول أهمية التكنولوجيا، ولكنها تلاشت. لماذا تعتقد أن في هذه المرة هناك في الواقع طابع مميز للتكنولوجيا؟" وأشار مقدّم السؤال إلى أنه يعتقد أن "المناطق، الديموغرافية، وكل الأمور الأساسية ثابتة. موضحا أنه تطرأ تغييرات على التكنولوجيا ولكن الأساس لا يتغير".

استهل بوتين إجابته متحدثا عن التوراة: "لم يُذكر في التوراة صدفة أن التنازل عن الأراضي، المناطق يشكل خطيئة كبيرة. تشكل المناطق، كنوز الأراضي، والأفراد، عاملا هاما دائما".

في بداية الشهر، في منتدى آخر، قال الرئيس بوتين نكتة عن جندي إسرائيلي بعد أن عرف أنه الوحيد الذي تُجرى معه مقابلة، فقال: "سأروي لكم نادرة عن الجيش الإسرائيلي.. سئل جندي إسرائيلي على يد قائده: ماذا ستفعل لو رأيت ‏20‏ إرهابيا؟ فأجاب: سأتناول رشاش "عوزي" وأرشهم. فسأل القائد: وماذا ستفعل إذا أتت نحوك دبابة؟ فأجاب الجندي: سأصوب نحوها صاروخا وأدافع عن نفسي‎.‎‏ فصعّب القائد السؤال الآتي وقال: وماذا لو رأيت طائرات، ودبابات، وإرهابيين يهاجمونك في نفس الوقت؟. فأجاب الجندي: معلش أيها القائد، هل أنا لوحدي في هذا الجيش؟‎".‎‏ فتابع بوتين على وقع ضحكات الحاضرين في المؤتمر، قائلا: "هل أنا المشارك الوحيد في دائرة الحوار هذه؟"