اسم جينا جيمسون معروف لمعظم الرجال في العالم. فهي إحدى أشهر ممثّلات الأفلام الإباحية في العالم، وتبيّن الآن أنها "تعشق بجنون" رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو.

فقد رفع نتنياهو أمس على حسابه في موقع تويتر مقطعًا من مقابلة أُجريت معه ضمن منتدى سابان السنوي للحوار الأمريكي الإسرائيلي، تطرّق فيها إلى مستقبل الصفقة النووية التي وُقّعت بين إيران والغرب، قائلًا إنه "يتوقع التحدّث مع ترامب حول الصفقة السيئة مع إيران". أعادت جيمسون تغريد الخطاب، وكتبت: "من المفهوم جدًّا أن يكون ترامب وبيبي صديقَين جيّدَين. أنا مضطرة إلى الاعتراف بأنّني أعشق نتنياهو".

شاركت جيمسون أيضًا صورة لنتنياهو حين كان جنديًّا مقاتلًا شابًّا، وكتبت: "إنه صلب... تعريف الرجل الإسرائيلي المتّقد دون شك"، وأضافت: "لحسن حظي، لديّ شخص كهذا"، مشيرةً إلى زوجها الإسرائيلي.

جينا جيمسون وزوجها الإسرائيلي (إنستجرام)

جينا جيمسون وزوجها الإسرائيلي (إنستجرام)

شارك المعلّقون في تويتر التغريدة، وكتب إسرائيليون كثيرون أنّ زوجة رئيس الحكومة، سارة نتنياهو، لن تكون راضية بالتأكيد... ردًّا على ذلك، غرّدت جيمسون أنّ "سارة هي امرأة محظوظة".

وكانت جيمسون، التي كانت لسنوات نجمة أفلام إباحية، قد اعتزلت هذا المجال عام 2008. أعلنت جينا عام 2015 أنها تهوّدت من أجل التزوّج بليئور بيتون، إسرائيلي سابق، يعيش في لوس أنجلوس ويعمل في مجال الماس. منذ ذلك الحين، تحمل على عنقها سلسلة عليها نجمة داود، وتُكثر من إظهار الدعم العلني لإسرائيل.

فقبل نحو سنة، مع بدء حوادث الطعن في إسرائيل، عبّرت جيمسون عن دعمها لإسرائيل ورئيس حكومتها نتنياهو، مُهاجمةً الإرهاب الفلسطيني والرئيس الأمريكي باراك أوباما. كما رفعت صورتها على مواقع التواصل الاجتماعيّ وظهرها مكشوف ومرسوم عليه علم إسرائيلي كبير، كاتبةً تحتها: "إسرائيل، ابقي قوية".

جينا جيمسون (إنستجرام)

جينا جيمسون (إنستجرام)