تصعيد خطير بين إسرائيل وسوريا: أكد الجيش الإسرائيلي شن سلاح الجو الإسرائيلي هجوما على بطارية صواريخ مضادة للطائرات تابعة للجيش السوري، صباح اليوم الاثنين، وتدميرها، ردا على إطلاقها صاروخا باتجاه طائرات سلاح الجو خلال نشاط اعتيادي في لبنان.

وحسب التفاصيل التي نشرها الناطق بلسان إعلام الجيش الإسرائيلي، أفيحاي أدرعي، استهدفت طائرات الجو بطارية صواريخ من طراز SA5، منصوبة في رمضان، الواقعة على بعد 50 كيلومترا شرقي العاصمة السورية. وقال المتحدث إن سلاح الجو أطلق 4 صواريخ نحو البطارية.

وأوضح المتحدث أن الجيش الإسرائيلي قام بالرد على الصاروخ الذي أطلقته البطارية خلال ساعتين على وقوعه، مشددا على أن الرد الإسرائيلي سيكون حازما وسريعا. وأكد أن إسرائيل تحمل النظام السوري مسؤولية أي هجوم يحدث على الأراضي السورية ضد القوات الإسرائيلية. وأضاف أن الجيش الإسرائيلي لا ينوي التصعيد "إلا أننا لن نقبل بأي استفزاز من جانب سوريا".

وأشار المتحدث العسكري الإسرائيلي إلى الجيش الإسرائيلي أعلم الروس بالعملية" قائلا "وزير الدفاع الروسي سيصل إلى إسرائيل بعد قليل وسنقوم بنقل كل التفاصيل عن الهجوم".