لاحظ الشرطيون وأفراد حرس الحدود الذين أجروا جولة عادية في أزقة السوق في البلدة القديمة في القدس تاجرا كان يجر عربة بضائع مغطاة بكرتون. أثار هذا المشهد شكوك لديهم وعندها لاحظوا فجأة ذنب سمكة قرش يطل من تحت الكرتون.

اعتقل الشرطيون الرجل، مواطن البلدة القديمة، للتفتيش. عندما طلبوا منه إزالة الكرتون عن العربة، تفاجأوا لرؤية أربع سمكات قرش في العربة، ويبدو أن التاجر كان ينقلها للبيع في السوق. وصف الشرطيون المشهد كـ "صعب واستثنائي".

اعتقل الشرطيون الرجل للتحقيق معه، وفي المقابل دعوا أفراد سلطة الطبيعة والحدائق إلى المكان، فأخذوا أسماك القرش وبدأوا في التحقيق في ملابسات الحادثة.

إن صيد أسماك القرش والمتاجرة بها محظورا في إسرائيل وفق القانون وتعتبر هذه الأسماك حيوانات محمية. تعتقل شرطة إسرائيل أحيانا صيادين وتجار يهربون حيوانات برية، ولكن مشهد أسماك القرش في القدس كان نادرا ومفاجئا تماما.

سمك القرش في القدس (تصوير: الشرطة الإسرائيلية)

سمك القرش في القدس (تصوير: الشرطة الإسرائيلية)